عربي ودولي

الأحد - 02 أغسطس 2020 - الساعة 08:58 م بتوقيت اليمن ،،،

مدى برس/ وكالات:


قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الأحد إن الرئيس دونالد ترامب سيتخذ خلال الأيام القادمة إجراء بشأن شركات البرمجة الصينية التي تقدم بشكل مباشر بيانات للحكومة في بكين، وتشكل خطرا على الأمن القومي الأمريكي.

وأضاف بومبيو في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز ”الرئيس ترامب قال كفى، سنعالج هذا الأمر لذلك سيتخذ إجراء خلال الأيام القادمة فيما يتعلق بمجموعة واسعة من المخاطر على الأمن القومي التي تمثلها شركات برمجة على صلة بالحزب الشيوعي الصيني“.

جاءت تصريحات بومبيو بعد أيام من إعلان ترامب على متن الطائرة الرئاسية يوم الجمعة أنه سيصدر أمرا تنفيذيا لحظر منصة التواصل الاجتماعي تيك توك في الولايات المتحدة اعتبارا من يوم السبت.

وعلى مدى الأشهر الماضية، قال مسؤولون أمريكيون مرارا إن تيك توك، التي تملكها شركة بايت دانس الصينية، تشكل خطرا على الأمن القومي بسبب البيانات الشخصية التي تتعامل معها.

وقال بومبيو ”هذه قضايا خصوصية حقيقية للشعب الأمريكي. الولايات المتحدة قالت منذ فترة طويلة: حسنًا إذا كنا نستمتع بها، أو إذا استطاعت شركة كسب المال منها، فنحن سنسمح بذلك“.

وقال مصدران مطلعان لرويترز يوم السبت إنه في مواجهة هذا الوضع، فإن شركة بايت دانس تريد تسليم عمليات تيك توك في الولايات المتحدة إلى شركة مايكروسوفت في محاولة لعقد صفقة مع البيت الأبيض. وقد حصل هذا العرض على بعض الدعم من حلفاء الرئيس، بما في ذلك السناتور الجمهوري لينزي جراهام.

ومن جانبه قال وزير الخزانة ستيفن منوتشين يوم الأحد إن لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة، التي تراجع تأثير الصفقات التجارية الأجنبية على الأمن القومي، تبحث الأمر.