اخبار وتقارير

الجمعة - 18 يونيو 2021 - الساعة 07:35 م بتوقيت اليمن ،،،

عدن/ مدى برس/ خاص:  


أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي، تعليق مشاركته في مشاورات تنفيذ اتفاق الرياض مع الحكومة الشرعية احتجاجاً على اختطاف قيادات منه من قبل مليشيا الإخوان في محافظة شبوة، جنوبي شرق اليمن.
 
وقال المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي علي عبدالله الكثيري، إن عدداً من قيادات المجلس تعرضوا لعملية اختطاف غادرة نفذتها مليشيا الإخوان المسلمين في محافظة شبوة.

وأشار الكثيري إلى أن مليشيا الإخوان الإرهابية اقتادت المختطفين من الحاجز العسكري بمنطقة الخبية، في بئر علي، إلى جهة غير معلومة.
 
ولفت إلى أن من بين القيادات، محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، ونائبه لشئون منسقية الجامعة الدكتور حسن صالح الغلام العمودي، وعدداً من قيادات المجلس بالمحافظة.
 
ووصف الكثيري الحادثة بالعمل الإرهابي، محملاً مليشيا الإخوان الإرهابية المغتصبة لمحافظة شبوة، المسئولية الكاملة عن حياة القيادات المختطفة.
 
وأعلن عن تعليق وفد المجلس الانتقالي مشاركته في مشاورات تنفيذ اتفاق الرياض، احتجاجاً على الحادثة، محملاً مليشيا الإخوان ومراجعها في منظومة الشرعية اليمنية المسئولية عن ما يترتب على هذه الأعمال التي لا تصدر إلا عن عصابات إرهابية.
 
وتعرضت قيادات المجلس الانتقالي للاختطاف من قبل مليشيا الإخوان بشبوة أثناء عودتهم إلى حضرموت بعد مشاركتهم في أعمال الجمعية العمومية للمجلس التي اختتمت أعمالها يوم أمس الخميس في العاصمة المؤقتة عدن.