نافذة إنسانية

الثلاثاء - 26 يوليه 2022 - الساعة 07:32 م بتوقيت اليمن ،،،

عدن/ مدى برس:


أدان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا قصف "جماعة الحوثيين" لأحد الأحياء السكنية شمال مدينة تعز، مساء السبت، والذي أسفر عن مقتل وإصابة نحو 12 طفل.

وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، في تغريدة لها على منصة "تويتر" اليوم الثلاثاء: " ‏يدين الاتحاد الأوروبي الهجوم الذي وقع في تعز وأسفر عن مقتل طفل وإصابة 11 طفلا آخرين".

وشددت على ضرورة فك الحصار عن تعز وجعلها مدينة آمنة، وقالت بأن "سكان تعز يستحقون السلام والحركة دون عوائق إلى المدينة".

وأشارت إلى أن احترام الهدنة وتمديدها أمران في غاية الأهمية من أجل مصلحة جميع اليمنيين، "ويمكن للأطراف تحقيق ذلك من خلال العمل الوثيق مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة".

من جهتها قالت سفارة الولايات المتحدة لدى اليمن، في تغريدة لها على منصة "تويتر": "‏نشارك أهالي تعز الحزن على الأرواح التي أزهقت في عمر الزهور ونتمنى لجميع المصابين الشفاء العاجل".

وشددت على ضرورة تمديد وتوسيع الهدنة الأممية، لأن ذلك "سيمنح اليمنيين فرصة لإيجاد طريقة لإنهاء العنف الأخرق والمعاناة، هذا أقل ما يستحقه اليمنيون".

كما أدانت فرنسا "القصف الحوثي" على تعز، وقالت السفارة الفرنسية لدى اليمن، في تغريدة لها على منصة "تويتر": "تدين فرنسا بشدة هجوم الحوثيين على المدنيين في تعز الذي أسفر عن مقتل طفل وإصابة 11 آخرين".

ودعت جماعة الحوثيين إلى الجنوح إلى السلم بدلاً عن الحرب والعنف، وقالت: "يجب أن يتوقف هذا العنف الأعمى من قبل الحوثيين ضد السكان، على الحوثيين اختيار طريق السلام بدلاً من طريق الحرب".

وكانت الخارجية البريطانية قد أدانت أمس الاثنين، الهجوم الذي تعرض له الحي السكني في مدينة تعز، السبت، ودعت الأطراف المتحاربة في اليمن للعمل مع المبعوث الأممي من أجل تمديد الهدنة التي تنتهي في الثاني من أغسطس المقبل